أقوى الأحداثكأس أمم إفريقيا

ملخص مباراة الجزائر ضد كوت ديفوار بكأس أمم إفريقيا

 

انتصر المنتخب الجزائري على نظيره الإفواري بنتيجة4\3 بركلات الترجيح بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما، في المباراة التي جمعتهما بربع نهائي كأس أمم إفريقيا المقامة بمصر في الفترة من 21 يونيو حتى 19 يوليو، على استاد السويس.

جاءت أول فرص اللقاء في الدقيقة السادسة عن طريق ماكس جرادل، لاعب منتخب كوت ديفوار، حيث وصلت له الكره على حدود منقطة الجزاء، ليقوم بتسديدها في الزاوية البعيدة، لكن حارس منتخب الجزائر كان في الموعد واستطاع ملامسة الكرة قبل أن ترتطم بالقائم الأيسر لمحاربي الصحراء.

رد منتخب الجزائر سريعا من خلال رياض محرز في الدقيقة الـ15، حيث استلم محرز كرة بينية متقنة من يوسف البلايلي، ليقوم رياض بالمراوغة واختراق منطقة جزاء كوت ديفوار ومن ثم تم تسديد الكرة لكن التصويبة أخطأت طريق المرمى.

بالدقيقة الـ20، نجح سفيان فيجولي، في تسجيل أول أهداف منتخب الجزائر، بعدما استلم الكرة من الظهير الأيسر لمحاربي الصحراء الذي استقبل الكرة من بغداد بو نجاح بالجهة اليسرى.

طالب يوسف عطال، ظهير أيمن منتخب الجزائر، بضربة جزاء في الدقيقة الـ26، إثر عرقلته من جانب ويلفريد كانون، مدافع كوت دفوار، لكن الحكم لم يتحسب سوى ركلة ركنية لصالح تلامذة جمال بلماضي

خلال الدقيقة الـ36، لم يستطع ماكس جرادل، لاعب كوت ديفوار، في السيطرة على الكرة التي أرسلت له، حيث تمكن جمال الدين بالعمري من إبعاد الكرة عن مناطق الخطورة الخاصة بـمحاربي الصحراء.

قام رياض محرز بعمل فردي رائع بأخر دقيقة من الشوط الأول داخل منطقة جزاء الأفيال الإفوارية، لكن الزيادة العددية للاعبي كوت ديفوار تفوقت على مهارة محرز الذي سدد الكرة في أجساد الأفيال.

لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخب الجزائر على نظيرة الإفواري بهدف نظيف سجله  سفيان فيجولي بالدقيقة الـ20.

 

بدأت أحداث الشوط الثاني وقام حارس منتخب كوت ديفوار بعرقلة بغداد بونجاح في الدقيقة الـ46، ليذهب حكم المباراة لتقنية الفيديو ومن ثم احتسب ركلة جزاء لمحاربي الصحراء.

سدد بغداد بو نجاح ركلة الجزاء لكنه لم يوفق في تعزيز تقدم الجزائر بهدف ثاني حيث ارتطمت الكرة بالعارضة وخرجت إطار الملعب.

بالدقيقة الـ62، استطاع ويلفرد زاها قطع الكرة من لاعب منتخب الجزائر، ليقوم بعدها بعمل فردي رائع ومررها بعد ذلك لزميله جونثان كودجيا الذي لم يتردد لإدخال الكرة في شباك الجزائر.

مرر بغداد بو نجاح كرة بينية متقنة خلال الدقيقة الـ68 لرياض محرز المتوغل لداخل منطقة الجزاء من جهة اليمين، ليقوم محرز بتصويب الكرة نحو المرمى وبالفعل كادت الكرة أن تدخل شباك الأفيال لكن مامادو باكايوكو، مدافع كوت ديفوار، أنقذ الكرة في الوقت المناسب.

لينتهي الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لكل من الطرفين، وتذهب المباراة للوقت الإضافي لحسم المتأهل لنصف نهائي كأس أمم إفريقيا.

انتهى الشوطان الإضافيان للمباراة بنفس نتيجة اللقاء الأصلي ليذهب المنتخبان لضربات لترجيحية التي ابتسمت للمنتخب الجزائري على نظيره الإفواري بنتيجة 4\3

بهذا الفوز يصعد المنتخب الجزائري لنصف نهائي كأس أمم إفريقيا لمواجهة نيجيريا بنصف النهائي يوم الأحد القادم الموافق 14 – 7 – 2019،  لتحديد أحد طرفي نهائي البطولة الأغلى في القارة السمراء.

الوسوم
إغلاق
إغلاق