كأس أمم إفريقيا

بلماضي : نبتعد عن اللقب بخطوتين وعلينا ان نتخطاهم

قال “جمال بلماضي”، المدير الفني لمنتخب الجزائر، أن الأفضل هو الذي يحقق الانتصار داخل المستطيل الاخضر، مؤكداً على أن اللقب يبعد عن محاربوا الصحراء بخطوتين فقط، موضحاً أن إهدار مهاجمه “بغداد بونجاح” لركلة الجزاء ليست “نهاية العالم”.

وقال “بلماضي”، في المؤتمر الصحفي، قبل مباراة الجزائر ونيجيريا :” في نصف النهائي لا يوجد فريق افضل من فريق اخر من الناحية التاريخية، ولكن الأفضل هو من يفوز داخل الملعب”.

وعن إهدار مهاجمه إلى ركلة جزاء، أكد :” بونجاح من افضل المهاجمين في العالم، وعمل بشكل رائع للفريق خلال التصفيات، واهداره للمرة جزاء ليس يعني نهاية العالم”.

وأهدر “بغداد بونجاح”، ركلة جزاء قد احتسبها حكم المباراة كانت ستجعل المنتخب الجزائري متقدماً في النتيجة على حساب كوت ديفوار، خلال الأشواط الاصلية والاضافية، وذهب المنتخبين إلى ركلات الترجيح، إثر التعادل الذي سيطر عليهم بنتيجة (1/1)، وفاز الخضر وتأهلوا إلى نصف النهائي.

وتابع :” اللقب بعيد عننا بخطوتين وعلينا ان نجهز لتخطى صعوبتهم “.

وعن اللقاء الذي جمعه ضد منتخب مصر في تصفيات كأس العالم 2002، على ستاد القاهرة الدولي، قال :” الموقف الذي فيه الآن كمدرب مختلف تماماً عندما كنت لاعباً، وسأسعى لإستخدام خبرتي، وعندما لعبنا هنا كان الفريق واجه منتخب مختلف وقوياً ووقتها تعرضنا إلى الهزيمة، وغداً سأحاول أن أقدم افضل أداء لدينا”.

وفاز منتخب مصر على الجزائر، بنتيجة كبير (5/2)، في تصفيات كأس العالم 2002، ووقعت مصر مع الجزائر والمغرب، في مجموعة تواجد بها ناميبيا والسنغال.

وعن سقوط لاعبي داخل منطقة الجزاء، لإحتساب الحكم لهم ركلة جزاء، قال :” سيكون هناك حكم فيديو بجانب حكام الساحة، وإذا حاول لاعبي نيجيريا عرقلة لاعبي الجزائر، فسيكون حاضراً الحكم، وهذا شئ لا يخص الإعلاميين بل يخص الحكام”.

وأختتم “بلماضي” تصريحاته :” تحضرنا بشكل جيد لمباراة نيجيريا، وأغلقنا صفحة مباراة كوت ديفوار “.

ويجمع دور النصف النهائي، من بطولة كأس الأمم الإفريقية، بين منتخبا الجزائر ضد نيجيريا، على ستاد القاهرة الدولي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق