ريال مدريد يخطو بثبات نحو لقب الليغا بالفوز على أتلتيك بلباو

حقق ريال مدريد فوزًا هامًا على مضيفه أتلتيك بلباو بهدف نظيف، في المباراة التي جمعتهما على ملعب “سان ماميس”، لحساب الجولة 34 من منافسات الدوري الإسباني.

وسجل هدف الميرنغي، الإسباني سيرجيو راموس، في الدقيقة 73 من ركلة جزاء، في سيناريو مشابه للفوز الذي حققه ريال مدريد أمام خيتافي الجولة الماضية، حينما آتى راموس بهدف الفوز الوحيد في الدقيقة 79 من ركلة جزاء أيضًا.

ويُعد الهدف الذي سجله النجم الأندلسي، هو الـ 70 له في الليغا خلال مسيرته، معززًا سجله كأكثر مدافع تسجيلًا للأهداف في تاريخ المسابقة.

وكسر راموس، بهذا الهدف، رقم الأرجنتيني إيزيكيل غاراي مع راسينغ سانتاندير في موسم 2006/2007، كأكثر مدافع تسجيلًا للأهداف في موسم واحد، حيث دوّن على تسعة أهداف، بينما آتى سيرجيو اليوم بهدفه العاشر لحساب حملة الليغا 2019/2020.

وارتفع رصيد ريال مدريد إلى النقطة 77 في صدارة جدول ترتيب الليغا، وعلى بُعد سبع نقاط من برشلونة، الذي لا يزال تنتظره مباراة اليوم أمام فياريال على ملعب “لا سيراميكا”، لحساب نفس الجولة.

في حين تجمد رصيد أتلتيك بلباو عند النقطة 48 في المركز الثامن في جدول الدوري الإسباني.

تجدر الإشارة إلى أن الفوز الذي حققه ريال مدريد، هو السابع له على التوالي في الليغا منذ استئناف النشاط، محققًا العلامة الكاملة خلال هذه الفترة.

الوسوم

قد يهمـك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق