راموس يُعلق على الجدل التحكيمي بعد الفوز أمام أتلتيك بلباو

أبدى مدافع ريال مدريد، سيرجيو راموس، رأيه حول الجدل التحكيمي الدائر في الفترة الآخيرة حول مجاملة الفريق الملكي بعض الشئ في الأوقات الحاسمة من الصراع على لقب الدوري الإسباني مع برشلونة.

وكان ريال مدريد قد فاز بهدف نظيف من ركلة جزاء في مباراة خيتافي الماضية، سجلها راموس، وتكرر المشهد اليوم بالانتصار على أتلتيك بلباو (1-0) عبر ركلة جزاء، نفذها بنجاح القائد الأندلسي.

وزادت حدة الاعتراضات بعدما لما يمنح الحكم ركلة جزاء للنادي الباسكي، إثر تدخل راموس على راؤول غارسيا، والذي يعتقد الكثيرون أنه إعاقة تستحق اتخاذ إجراء.

وقال راموس بعد مباراة أتلتيك بلباو، بشأن الجدل التحكيمي، في تصريحات نشرتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “الدوري لن يُكسب أو يُخسر من قبل الحكام، لا يوجد سبب لمنح الحكام الأفضيلة لنا، لم يفعلوا أي شيء حاسم”.

وتطرق للحديث عن مواجهة أتلتيك بلباو: “كان من المهم للغاية الفوز وتسجيل الهدف، لقد كانت واحدة من أصعب المباريات التي واجهناها أمام الخصم، الذي يكون صعبًا بالنسبة لنا دائمًا”.

وأصبح رصيد ريال مدريد، بهذا الفوز، 77 نقطة، في صدارة جدول ترتيب الليغا، وبفارق سبع نقاط عن برشلونة، الذي لا يزال ينتظره مواجهة اليوم أمام فياريال لحساب نفس الجولة.

وتحدث راموس بشأن صراع اللقب، قائلًا: “يجب أن نستمر خطوة بخطوة، نحن في حالة بدنية جيدة ونحن سعداء بالنقاط الثلاث التي هي مفتاح الضغط على برشلونة، الآن ننتظر، لكن لا يزال الأمر يعتمد علينا، نريد هذا الدوري”.

وأجاب حينما سُئل عن نجاحه في تنفيذ ركلات الجزاء: “الشيء الوحيد الذي أفكر فيه هو أهمية النقاط الثلاث، في لحظات بها أقصى حد من التوتر أشعر براحة أكبر وأعتقد أنني الشخص المثالي لتحمل تلك المسؤولية”.

ويُعد الهدف الذي سجله راموس اليوم، هو العاشر له في الليغا هذا الموسم والـ 70 له في تاريخ المسابقة، كأكثر مدافع تسجيلًا للأهداف عبر تاريخها.

واختتم راموس تصريحاته، متحدثًا بشأن هذا الصدد: “الإحصائيات الشخصية هي أمر ثانوي، ما أريده هو مساعدة الفريق والفوز بالدوري، هذا هو الأمر المهم، إذا كنت أريد الجوائز الشخصية كنت سأكرس نفسي للتنس، الشيء المهم هو دائمًا الفوز كفريق”.

الوسوم

قد يهمـك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق