بيولي بعد إسقاط يوفنتوس برباعية: اللاعبون أظهروا عقلية وروح لا تُصدق

أثنى المدير الفني لفريق إي سي ميلان، ستيفانو بيولي، على اللاعبين بعد الفوز الذي حققوه على يوفنتوس بنتيجة (4-2)، وذلك لحساب قمة الجولة 31 من منافسات الدوري الإيطالي.

وجاء الفوز الكبير للروسونيري رغم تقدم اليوفي بهدفين نظيفين، ما يُبرهن على الحالة الذهنية والفنية المميزة لكتيبة بيولي.

ويُعزز من هذه المعتقدات أن ميلان حقق انتصارًا كبيرًا ومستحقًا في الجولة الماضية على حساب لاتسيو، صاحب المركز الثاني في الكالتشيو، بثلاثية نظيفة في ملعب “الأولمبيكو”.

وقال بيولي في المؤتمر الصحفي عقب مواجهة يوفنتوس: “كل الثناء يذهب للاعبين، أظهروا عقلية وروح لا تصدق، حتى في الأوقات الصعبة، أظهروا أنهم حريصون على التمسك ببعضهم البعض والاستمرار في الإيمان في تحقيق الفوز، لذا فقد حصلوا على هذا الانتصار الكبير”.

وتابع: “إنه العمل الذي نقوم به كل يوم في ميلانيلو، كنا نعلم أنه حتى وقت قريب لم يعكس جدول الترتيب جودتنا، لذلك قمنا بعزل أنفسنا، وركزنا على العمل والقيام بما نستطيع”.

وأضاف: “الآن أعرف أنه يمكنني الاعتماد على كل اللاعبين، فهم جميعًا يعرفون ما يجب عليهم فعله، إنه موسم غير عادي، لدينا نابولي في المباراة المقبلة، نحن نشعر بالارتياح لهذا الانتصار، ولكن نتطلع أيضًا إلى الاختبار التالي”.

وأكمل: “يمكننا أن نفعل ما هو أفضل، ونحن نعلم أنه إذا كان تركيزنا أو تصميمنا قليلًا، فإننا ندفع ثمنًا باهظًا، لقد دفعنا بالفعل الثمن هذا الموسم في الأوقات السابقة”.

وواصل: “عقلية هذا الفريق تحدث فرقًا الآن وهذا شيء يجب أن نستمر في التركيز عليه”.

وأشار: “لقد أصبحنا فريقًا، لأننا نعرف بعضنا البعض الآن، ونعرف نقاط القوة والضعف لدينا، أنا سعيد للغاية هنا، وفخور ومتشوق لإنهاء هذا الموسم في أعلى مستوى، أنا لا أعرف ما سيجلبه المستقبل”.

وأتم: “ما أتوقعه هو إنهاء الموسم بشكل جيد، لتحقيق الهدف الذي كُلفنا بتحقيقه، كانت هناك لحظات صعبة، لكني أحب ما أقوم به”.

وأنهى: “علينا أن نظل مركزين ونكون مستعدين لما هو قادم في طريقنا، لأن جميع المباريات المقبلة صعبة”.

تجدر الإشارة إلى أن ميلان يحتل المركز الخامس في جدول ترتيب الكالتشيو برصيد 49 نقطة.