عبد الرحمن مجدي يصدر بيانًا للرد على أزمته في المنتخب الأولمبي

علق عبد الرحمن مجدي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإسماعيلي ومنتخب مصر الأولمبي على القرار الذي أصدره اتحاد الكرة بشأنه بإيقافه وتحويله التحقيق، بسبب الإساءة لأحد العاملات بفندق الإقامة الخاص بمنتخب مصر الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020”.

وكتب عبد الرحمن مجدي عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي وتداول الصور والفيديوهات “إنستجرام”: “أتقدم لحضراتكم جميعًا بكل الشكر والتقدير للمشاعر الصادقه والتي أحاطتني وغمرتني منذ صدور بيان اتحاد الكره وأشكر الجميع على الثقه بي”.

وأردف: “أؤكد للجميع أن ماحدث بمقر إقامة المنتخب باليابان لا يعدو أن يكون تصرفًا تم فهمه خطأ لاختلاف الثقافة واللغة وتفهمت جميع الأطراف هذا ولم يتم إدانة ابنكم بأي اتهام.. وشكري لكل من تفهم هذا بالبعثة وعلى رأسهم المهندس أحمد مجاهد والذي كان معي لحظة بلحظة وكان مدافعًا عني إلى أن انتهي الموقف تمامًا”.

وتابع: “اؤكد على احترامي لاتحاد الكرة واستعجل التحقيق معي حتي يتم توضيح كل ماحدث من خلال نتيجة التحقيق وأطلب من جمهوري العظيم إغلاق الحديث حول هذا الموضوع حتى لا يؤثر علي فريقنا في مبارياته القادمة.. وشكري وتقديري لكل زملائي بالمنتخب الاوليمبي والجهاز الفني والإداري لوقوفهم معي وثقتهم بي كما أشكر جماهير الكرة بصفة عامة وجماهير الإسماعيلي بصفة خاصة وإدارة الإسماعيلي ولجنة الكرة والجهاز الفني واللاعبين لثقتهم وتفهمهم لي ودعمهم المستمر حيث لم يروا مني اي تصرف خطأ فيما مضي”.

وأتم: “قدمت أقصى جهد للنادي وللمنتخب وأقدر تمامًا مسئوليّة تمثيل منتخبنا والإسماعيلي وأؤكد للجميع أنني واثق من سلامة موقفي وعدم اقتراف أي خطأ وبشهاده الجميع وننتظر نتيجة التحقيق باتحاد الكرة لان ثقتي في الله وفي نفسي تجعلني واثقًا من عدم ادانتي بإذن الله”.

P