الأهلي يحقن الشناوي بـ”البلازما” لتسريع مدة علاجه

لجأ الجهاز الطبي بالنادي الأهلي برئاسة الدكتور أحمد أبو عبلة، لحقن محمد الشناوي حارس مرمى الفريق بحقن البلازما وذلك للعمل على زيادة سرعة التئام العضلة الخلفية بعد إصابة اللاعب خلال مشاركته في مباراة مصر وليبيا الأخيرة.

وقال طبيب الأهلي في تصريحات للموقع الرسمي للنادي إن محمد الشناوي حارس مرمى الفريق، بدأ برنامجًا علاجيًّا بعد الإصابة التي تعرض لها مع المنتخب الوطني في مباراة ليبيا، حيث حصل على حقنة بلازما اليوم، ومن المقرر أن يخضع للراحة غدًا الخميس، على أن يبدأ بعد ذلك مرحلة العلاج الطبيعي.

وكان الشناوي قد أجرى أشعة سونار ورنين مغناطيسي، بعد وصول بعثة المنتخب ‏إلى القاهرة، وتبين وجود تمزق في العضلة الخلفية يحتاج إلى فترة علاج تتراوح ما بين 4 ‏و5 أسابيع.‏

وعقب وصول بعثة المنتخب الوطني إلى القاهرة خضع محمد الشناوي لفحوصات طبية تحت ‏إشراف الجهاز الطبي بالنادي، التي كشفت عن تعرضه للإصابة بتمزق في العضلة ‏الخلفية، ويخضع لبرنامج علاجي وتأهيلي خلال الفترة المقبلة.

ويغيب محمد الشناوي عن مباراتي الأهلي والحرس الوطني بطل النيجر في دور الـ32 لبطولة دوري أبطال إفريقيا.