ذا صن: كلاتنبرج فر هاربًا بعد اتهامات من مرتضى منصور “بالمثلية”

تصدرت أزمة رحيل الحكم الإنجليزي السابق مارك كلاتنبرج، عن منصبه كرئيس لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة القدم، عناوين صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وتحدثت صحيفة”ذا صن”، عن هروب مارك كلاتنبرج من مصر بسبب رئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، بعد اتهاماته له بالمثلية الجنسية.

ذا صن تعلق على أزمة رحيل كلاتنبرج

وقالت الصحيفة البريطانية في تقرير لها، أن مارك كلاتنبرج تم إجباره على الفرار من مصر بعدما تعرض  لانتهاكات مروعة.

وأوضحت أن رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، إدعى أن الحكم الإنجليزي مارك كلاتنبرج مثلي الجنس، وعلى علاقة بأحد الرجال في مصر.

وأشارت الصحيفة إلى أن كلاتنبرج مسئول عن لجنة الحكام في الاتحاد المصري لكرة القدم، وتعرض لانتقادات واعتداءات شخصية من مرتضى منصور.

وأفادت الصحيفة، بأن مرتضى منصور، انتقد كلاتنبرج وادعى بشكل غير صحيح أنه ترك زوجته لبدء علاقة جنسية مثلية.

واستكملت:”كلاتنبرج صاحب الـ47 عامًا قرر الرحيل عن مصر خوفًا على سلامته الشخصية بعد تهديدات من جماهير الزمالك”.

واختتمت، بأن كلاتنبرج لم يحصل على  راتبه منذ شهرين وكان يتقاضى نحو 32 ألف جنيه إسترليني (40 ألف دولار) شهرياً.

وكان اتحاد الكرة المصري، أصدر أمس الثلاثاء، بيانًا ضد كلاتنبرج، حول عدم تواجده في مصر.

وقال الاتحاد في بيانه:”مارك كلاتنبرج رئيس لجنة الحكام هو المسؤول عن تعيينات الحكام بمختلف المسابقات، بالتشاور مع اللجنة، ورغم ذلك تفاجئ أعضاء اللجنة بخروجه من “الجروب” الخاص بالتنسيق لعمل اللجنة”.

P