جوارديولا يكتب رقمين سلبيين بالخسارة أمام تشيلسي

فشل المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا في تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا للموسم الخامس على التوالي مع نادي مانشستر سيتي.

وخسر مانشستر سيتي اللقب على يد نادي تشيلسي في المباراة النهائية بهدف نظيف، أحرزه الجناح الألماني كاي هافرتز في الدقيقة 42.

ويُعد هذا هو النهائي الأول الذي يخسره بيب جوارديولا رفقة مانشستر سيتي خلال المواسم الـ5 التي خاضها حتى الآن، بعد فوزه بكل النهائيات التي بلغها في بطولات الكأس المحلية والسوبر.

ليس هذا فحسب، بل أن جوارديولا يخسر النهائي الثاني فقط في مسيرته التدريبية بالكامل في كافة الأندية التي تولى تدريبها.

الخسارة الأولى والتي كانت الوحيدة التي تعرض لها جوارديولا في مباراة نهائية كانت مع برشلونة، حينما خسر بطولة كأس ملك إسبانيا على يد ريال مدريد موسم 2010-2011.

وخاض بيب جوارديولا قبل خسارته من تشيلسي 22 مباراة نهائية على رأس القيادة الفنية لـ3 أندية مختلفة، نجح خلالهم في تحقيق اللقب في 21 مناسبة وخسارة وحيدة.