مانشستر سيتي يصعق ليفربول برباعية.. وصلاح يسجل هدفًا حزينًا

سحق مانشستر سيتي، ليفربول (4-1) على ملعب “أنفيلد”، لحساب الجولة 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وافتتح متوسط ميدان السيتيزنز، الألماني إلكاي غوندوغان، نتيجة المباراة في الدقيقة 49 بعدما تابع كرة الإنجليزي فيل فودين التي تصدى لها حارس الريدز، البرازيلي أليسون بيكر.

وأدرك المصري محمد صلاح التعادل لـ ليفربول في الدقيقة 63 من ركلة جزاء، تحصل عليها بنفسه بعد إعاقته من قِبل مدافع مانشستر سيتي، البرتغالي روبن دياز، ليعزز الفرعون صدارته لهدافي البريميرليغ برصيد 16 هدفًا.

وعاد غوندوغان ووضع مانشستر سيتي في المقدمة مرة أخرى بتسجيله هدف ثاني في الدقيقة 76 بعدما حوّل عرضية فودين بلمسة واحدة في شباك ليفربول، لكن سبق ذلك خطأ من أليسون في إخراج الكرة ومجهود فردي رائع من الشاب الإنجليزي، راوغ فيه جوردان هندرسون.

وأخطأ مرة أخرى أليسون وأهدى الكرة للاعب مانشستر سيتي، البرتغالي برناردو سيلفا، الذي أرسل عرضية أكملها الإنجليزي رحيم ستيرلينغ في الشباك، مدوّنًا الهدف الثالث في الدقيقة 76.

وأكمل فودين رباعية سكاي بلو في الدقيقة 83 بتسديدة يسارية رائعة سبقها مراوغة للظهير الأيسر لليفربول، الإسكتلندي أندي روبرتسون.

كما أضاع غوندوغان ركلة جزاء في الدقيقة 37، حصل عليها ستيرلينغ إثر تدخل لاعب ليفربول، البرازيلي فابينيو، ليكرر الألماني ما فعله البلجيكي كيفين دي بروين في مباراة الذهاب، وللمصادفة، سجل صلاح فيها ركلة جزاء أيضًا.

ويُعد هذا الفوز الرابع عشر على التوالي لمانشستر سيتي في جميع المسابقات.

وعزز مانشستر سيتي، بهذا الفوز، صدارته للبريميرليغ برصيد 50 نقطة، في حين تجمد رصيد ليفربول عند النقطة 40 في المركز الرابع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *