دوري أبطال إفريقيا

ليفربول ضد برشلونة | قبل اللقاء المرتقب.. نظرة شاملة على الفريقين

 

يستضيف اليوم فريق ليفربول الإنجليزي برشلونة الإسباني في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بملعب “أنفيلد”، لكن ماذا عن ظروف الفريقين قبل المباراة؟، ما هي أرقام وإحصائيات نجوم الناديين في الأبطال هذا العام؟، كيف سيلعب الفريقان في اللقاء المرتقب؟، كل هذا سنخوض فيه سويا فيما يلي.

ظروف الفريقين

ليفربول حاليا في منافسة شرسة مع مانشستر سيتي على لقب الدوري الإنجليزي، لذا فإن لاعبي الريدز مشتتون بعض الشيء.

المصائب لا تأتي فرادى فبعدما أصيب نابي كيتا خلال لقاء الذهاب بدوري أبطال أوروبا، تعرض محمد صلاح لارتجاج في الرأس في مباراة الريدز أمام نيوكاسل الماضية بالدوري الإنجليزي.

لم تقف المصائب إلى هذا الحد فقد غاب فان دايك عن تدريبات ليفربول الأخيرة لمواجهة برشلونة، وتشير بعض التقارير الصحفية اقتراب فان دايك للغياب عن المباراة، بالإضافة إلى غياب فيرمينيو المؤثر.

 

على النقيض تماما فقد ضمن برشلونة الفوز بلقب  الدوري الإسباني للمة الـ26 في تاريخه، لذلك قرر فالفيردي أمام سيلتا فيجو إراحة بعض لاعبي البلوجرانا لمباراة اليوم أهمهم كان ليونيل ميسي.

عثمان ديمبيلي هو اللاعب الوحيد المصاب لدى فالفيردي.

إحصائيات النجوم

 

بكل تأكيد أن أبرز لاعبي برشلونة اليوم سيكون ليونيل ميسي وفي الفقرة التالية سنستعرض معكم بعض أرقام النجم الأرجنتيني.

سجل ميسي 12 هدف خلال 9 مباريات شارك فيهم بالأبطال، معدل تسجيل هو هدف كل 62 دقيقة، قام ميسي بصناعة ثلاثة أهداف وخلق 7 فرص حاسمة للتسجيل.

أضاع ميسي فرصتين فقط للتسجيل، بينما وصلة نسبة مراوغات البرغوث إلى 60%، و54% كنسبة الفوز بالثنائيات.

أهم لاعبي ليفربول اليوم هو السنغالي ساديو ماني

سجل ماني أربعة أهداف خلال 11 مباراة لعبهم ليفربول بالأبطال هذا الموسم، بمعدل تسجيل هدف كل 243 دقيقة، قام ماني بصناعة هدف وحيد وخلق فرصة وحيدة للتسجيل أيضا.

نسبة المراوغات الناجحة وصلت لـ63%، و 45% كنسبة الفوز بالثنائيات.

التشكيل المتوقع

الصور التي أمامكم هي التشكيلة المتوقعة للفريقين في لقاء اليوم

تلك التشكيلة الموجودة بالصورة بالنسبة لبرشلونة، هي الخطة التي انهى بها فالفيردي مباراة الذهاب، حيث قام مدرب البلوجرانا بإنزال سيميدو للحد من خطورة روبيرتسون وماني وترحيل فيدال للجهة اليسرى لتجنب محمد صلاح الذي كان مصدر إزعاج دائم، ومع غياب المصري عن لقاء اليوم لن توجد مشكلة كبير للفريق الكاتلوني إن بدأ المباراة بتلك التشكيلة المتحفظة نوعا ما.

كلوب في موقف لا يحسد عليه إطلاقا، غياب  كل من صلاح وفيرمينيو وكيتا واحتمالية عدم مشاركة فان دايك عن لقاء اليوم، كل ذلك يضعف كفة ليفربول بكل تأكيد.

بالنظر لنتيجة مباراة الذهاب والتشكيل المحتمل، فبنسبة كبيرة ضمن برشلونة التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم، لكن لا أحد يدري ماسيحدث، فكرة القدم لا تعترف بالمنطلق ولم يكن يتخيل أحد قدرة مانشستر يونايتد على العبور أمام باريس سان جيرمان، فربما ينتظرنا ريمونتادا وعودة تاريخية لليردز اليوم بأنفيلد

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق